الارشيف / أخبار العالم

مؤسسة ألجوراند تعلن عن تولي زمام قيادة الأبحاث

سنغافورة-الجمعة 3 مايو 2019 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): أعلنت اليوم مؤسسة "ألجوراند" عن تعيين الدكتورة تال رابين لتولي منصب رئيسة شؤون الأبحاث في الشركة. أمضت الدكتورة تال رابين، التي أُدرج اسمها على قائمة أفضل 50 امرأة في مجال التكنولوجيا لعام 2018 بحسب مجلة "فوربس" والعضو في الأكاديمية الوطنية للفنون والعلوم، عقوداً في مجال الأبحاث الريادية حول نظرية التشفير. وستضيف الدكتورة رابين خبرتها الغنية إلى أعمالها في المؤسسة، خاصة فيما يتعلق بالحسابات متعددة الأطراف وتصميم البروتوكولات المشفّرة الفعالة والآمنة للغاية.

وتقدّم مؤسسة "ألجوراند"، التي تتمتع بمعتقدات جوهرية راسخة لإنشاء تقنية "بلوك تشاين" مفتوحة وعامة ولا تحتاج إلى ترخيص، رؤية لمنظومة اتصالات شاملة توفر فرصة للجميع لتسخير إمكانات الاقتصاد العادل وبدون حدود فعلية. ومن خلال تعيين الدكتورة تال رابين في منصب رئيسة شؤون الأبحاث، تستعد المؤسسة لجعل هذه الرؤية حقيقة واقعة بمشاركة واسعة والتركيز على أحدث الأبحاث والابتكارات.

هذا وصُمم بروتوكول خوارزمية "بروف أوف ستيك" الأصلي الأول من نوعه من "ألجوراند" بدون ترخيص من قبل سيلفيو ميكالي، الأستاذ في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا "إم آي تي" والرائد في مجال التشفير والحائز على جائزة "تورينغ". ويقوم هذا البروتوكول بدعم التطوير، والمشاركة المفتوحة، وقطعية المعاملات التي يحتاجها المستخدمون لتحقيق الفرص والوفاء بوعد تقنيّة "بلوك تشاين". وتوّجه مؤسسة "ألجوراند" جهودها العالمية انطلاقاً من سنغافورة، وتركّز على أن تعتمد كل من التكنولوجيا والمجتمعات على الشبكات اللامركزية. وستساعد المؤسسة، إلى جانب مجتمع "ألجوراند"، في إطلاق شبكة "ألجوراند" لتقنية "بلوك تشاين" والمساعدة في الجهود البحثية، وتطوير خارطة الطريق التعاونية، والنمو المستمر للمجتمع العالمي.

ومن ناحية أخرى، قال سيلفيو ميكالي، مؤسس شركة "ألجوراند": "نظراً لخبرة الدكتورة رابين والإنجازات الأكاديمية التي حققتها، ستكون مؤسسة ’ألجوراند‘ قادرة على الاضطلاع بدور قيادي في الأبحاث المتعلقة بالوصول العادل إلى الفرص وتحقيق العدالة الاجتماعية للجميع، بالإضافة إلى المعرفة الصفرية والحوسبة الآمنة". وأضاف: "توّفر تال طاقة هائلة لمعالجة هذه القضايا، ولطالما أُعجبت بشغفها تجاه المساعي الخيرية المدعومة من التكنولوجيا والابتكارات، لا سيما عندما يتعلق الأمر بالتزامها الثابت للمساواة بين الجنسين. وتغمرني السعادة لأنها وافقت على الانضمام إلى مجتمع ’ألجوراند‘".

وتعليقاً على منصبها الجديد، قالت رابين: "لطالما آمنتُ بالمفهوم الرامي إلى جعل عالمنا أكثر عدلاً، وإنني على ثقة من أن تقنية ’بلوك تشاين‘ قادرة على خلق الفرصة الاقتصادية اللازمة لتحويل هذا العالم إلى واقع". وأضافت: "يساهم عملنا في مؤسسة ’ألجوراند‘ في ضمان الوصول المتكافئ إلى الفرص من خلال التقنيات اللامركزية، وتدفق المعاملات بحرية، وتمكّن الجميع من السيطرة على بياناتهم. وإنني متشوّقة لبدء العمل من أجل تحقيق هذا الهدف بالتعاون مع الفريق المتكامل في مؤسسة ’ألجوراند‘".

وفي الأسابيع القادمة، ستشارك مؤسسة "ألجوراند" المزيد من التفاصيل حول الشبكة العامة، بما في ذلك توزيع "ألجوس"- العملة الرمزية الأصلية والرسمية لبروتوكول "ألجوراند" - بالإضافة إلى معلومات حول المنح ذات الصلة بالبحث والتطوير والنمو والتوجيه الاقتصادي.

لمحة عن مؤسسة "ألجوراند"

توفر مؤسسة "ألجوراند" البنية التحتية الموثوقة اللازمة لدعم نمو الاقتصاد من دون حدود. وتأسست هذه المؤسسة في جمهورية سنغافورة من خلال الأبحاث التي أجرتها الدكتورة تال رابين، التي أُدرج اسمها على قائمة أفضل 50 امرأة في مجال التكنولوجيا لعام 2018 بحسب مجلة "فوربس".

للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي: https://algorand.foundation.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي:  https://www.businesswire.com/news/home/20190502005123/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا