أخبار العالم

تيمور جنبلاط وابو فاعور عرضا في تركيا لقضية النازحين وواقع دروز ادلب

عقد رئيس ​اللقاء الديمقراطي​ النائب ​تيمور جنبلاط​ والوفد المرافق، الذي يضم وزير الصناعة ​وائل أبو فاعور​ ومفوض الشؤون الخارجية في ​الحزب التقدمي الإشتراكي​ زاهر رعد، سلسلة إجتماعات في تركيا، التي كان وصلها صباح الثلاثاء. وتركزت مباحثات الوفد على الأوضاع العامة، وفي طليعتها واقع دروز إدلب على ضوء التطورات الأمنية السائدة في تلك المنطقة، وسبل توفير الحماية والأمن لهم، إنطلاقا من المتابعة التي كان قام بها جنبلاط سابقا، بالإضافة إلى الوضع السوري وقضية النازحين والعلاقات الثنائية.

وإستهل جنبلاط والوفد إجتماعاته في مقر وزارة الخارجية التركية مع نائب وزير الخارجية التركي سيدات أونال، بحضور عدد من مسؤولي الوزارة، وتناقش المجتمعون في الأوضاع الراهنة في المنطقة. كما إلتقى الوفد نائب رئيس حزب "العدالة والتنمية" جودت يلماظ وناقش الوضع السوري وقضية النازحين وضرورة التوصل إلى حل سياسي يحقق تطلعات ​الشعب السوري​. كما تناول البحث العلاقات الثنائية مع الحزب التقدمي الإشتراكي والتطورات الإقليمية وملفات المنطقة.

وعقد النائب جنبلاط والوفد إجتماعا مع رئيس حزب الشعب الجمهوري كمال كليشيدار أوغلو وهنأه بالسلامة بعد الإعتداء الذي تعرض له، كما هنأه بالفوز الذي حققه حزبه في ​الإنتخابات البلدية​ الأخيرة، مشيدا بالعملية الديمقراطية في تركيا. وكان نقاش في ملفات العلاقة الثنائية بين الحزبين اللذين ينضويان في إطار الإشتراكية الدولية.

وكان الإجتماع مناسبة لتبادل الآراء حول التطورات السياسية الراهنة وسبل تعزيز العلاقة المشتركة. وإتفق الطرفان على تطوير آليات التعاون وعقد اللقاءات والنشاطات المشتركة بين الشباب والقطاعات الحزبية المختلفة.

ولبى النائب جنبلاط والوزير أبو فاعور ورعد دعوة الغداء من مدير دائرة أميركا في وزارة الخارجية التركية السفير التركي السابق في لبنان إينان أوزلديز.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا