أخبار العالم

الشركات العالمية والتجار غير مهيئين في حين يركّز المخادعون على...

نيويورك -الأربعاء 5 فبراير 2020 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير):  أعلنت "فورتر"، الشركة الرائدة في مجال مكافحة الاحتيال في التجارة الإلكترونية، اليوم عن توفر حل حماية برامج الولاء من "فورتر" الذي يهدف إلى حماية برامج المكافآت عالية القيمة من الاحتيال وإساءة الاستخدام، مما يمكّن التجار من تقديم برامج محسّنة، مع أفضل تجربة ممكنة للعملاء.

هذا وارتفع معدل الاحتيال في برنامج الولاء بنسبة 89 في المائة بالمقارنة مع العام السابق، مدفوعاً في الغالب بكمية المعلومات الشخصية "بيه آي آي" المتوفرة من عدد متزايد من انتهاكات البيانات. مع الخسائر المباشرة وغير المباشرة الناتجة عن الاحتيال في نقاط الولاء ونقاط المكافآت والتي تقدر بمليار دولار كل عام، تكافح الشركات للحد من الضرر مع تحول هجمات الاحتيال من نقطة المعاملة إلى عناصر مختلفة من رحلة المشتري، بما في ذلك تسجيل حساب جديد وتسجيل الدخول واستخدام العروض الترويجية والقسائم.

وقال دوغ فيريرا، مدير العمليات المالية في شركة "دليفري دوت كوم" في هذا السياق: "يتيح لنا برنامج الولاء أن نشكر عملاءنا من خلال مكافأتهم بفوائد أفضل وتجربة أفضل مع تمكيننا من البقاء في صدارة المنافسة. وتحظى ميزات مثل ’أخبر صديقاً‘، ومكافأة العملاء على الإحالات، بشعبية كبيرة، ولكنها أيضاً تعتبر هدفاً للمحتالين والجهات الفاعلة السيئة". وأضاف: "ساعدتنا شركة ’فورتر‘ في الحد من عمليات الاحتيال في برنامج الولاء بأكثر من 60 في المائة بينما نبني علاقات أقوى مع عملائنا."

شهدت برامج الولاء نمواً مطرداً خلال العقد الماضي، مع زيادة عدد الأعضاء بنسبة 10 في المائة بالمقارنة مع العام السابق. جمع المستهلكون 48 ترليون دولار من نقاط الولاء غير المنفقة على مستوى العالم. وتعتبر حوالي نصف (45 في المائة) حسابات برامج الولاء غير نشطة، حيثلا يقوم المستهلكون بتتبع أو استبدال النقاط.

التجار غير مستعدين لحماية برامج الولاء الخاصة بهم، وفقاً للبحث الذي أجرته شركة "فورتر":

  •  صرح 42 في المائة من المستجيبين أنهم لا يملكون المهارات اللازمة لمنع الاحتيال وإساءة الاستخدام.
  • أبلغ حوالي 50 في المائة من المستجيبين عن عدم كفاية الموارد، وأن منع الاحتيال في حساب برنامج الولاء يعتبر أولوية تنظيمية منخفضة.

ومن جهته، قال مايكل ريتبلات، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لشركة "فورتر": "يشكل الجمع بين المستهلكين الذين لا يهتمون بحساباتهم ونقص التجار في التحضير سبباً وجيهاً يدفع المخادعين لإيجاد برامج الولاء والمكافآت مغرية للغاية. من الواضح أن حسابات برنامج الولاء تعتبر ثماراً سهلة المنال بالنسبة للمخادعين. وتعتبر نقاط برنامج الولاء بمثابة عملة قيمة ولا يمكن تتبعها تماماً مثل النقد، والنشاط الاحتيالي في هذه الحسابات يتسبب في الضرر بسمعة العلامة التجارية وخسائر مالية للتجار والمستهلكين على حد سواء".

يستفيد مجرمو الإنترنت من برامج الولاء بعدة طرق. تشمل أبرز الهجمات ما يلي:

  • الاستيلاء على الحساب: يقوم المخادعون باختراق حسابات الأعضاء، واستغلال النقاط المتراكمة وأدوات الدفع المحفوظة في الحساب.
  • الاحتيال في الحساب الجديد: ينشئ المخادعون حسابات مزيفة، وغالباً ما يستخدمون الهويات المسروقة، ويستغلونها لتجميع وتخزين وبيع واسترداد النقاط المسروقة.
  • إساءة استخدام السياسة التجارية: يفرط المستهلكون بمشاركة القسائم أو الرموز الترويجية، بحيث ينتهكون سياسات التجار ويكتسبون مكافآت البرنامج بشكل غير قانوني.

يعد حل حماية برامج الولاء من "فورتر" المنصة الوحيدة المتكاملة لمنع الاحتيال التي تحمي برامج الولاء من جميع أنواع الاحتيال وإساءة الاستخدام، بما في ذلك الاحتيال في المعاملات، والاحتيال القائم على الحساب، وإساءة استخدام السياسة.

وأضاف ريتبلات قائلاً: "يحتاج التجار إلى مكافحة أوجه الاحتيال معاً. يمنح حل حماية برنامج الولاء من ’فورتر‘ التجارَ منصة الحماية من الاحتيال الوحيدة المتكاملة تماماً والتي تحمي رحلة العميل بأكملها، وليس عند نقطة المعاملة فحسب. وبدعم من تحالف يضم أكبر الشركات ومصمم من قبل أبرز الخبراء في العالم، لا يمكن إلا لشركة ’فورتر‘ توفير المعلومات الاستخباراتية اللازمة لإيقاف المخادعين في الوقت الفعلي وتمكين أفضل تجربة للمستهلكين".

لمزيد من المعلومات ، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني لشركة "فورتر".

 

لمحة عن شركة "فورتر"

تعد شركة "فورتر" رائدة في مكافحة الإحتيال في التجارة الإلكترونية، حيث تقوم بمعالجة أكثر من 150 مليار دولار في معاملات التجارة عبر الإنترنت وحماية أكثر من 600 مليون مستهلك على مستوى عالمي من عمليات الإحتيال في استخدام البطاقات الائتمانية والسيطرة على الحسابات وسرقة الهوية والكثير غيرها. في الواقع، يكشف حل مكافحة الإحتيال المستند إلى الهوية الخاص بالشركة، النشاط الاحتيالي في الوقت الفعلي عبر كل تجارب المستهلكين على شبكة الإنترنت.

يتم تغذية منصة "فورتر" لمكافحة الإحتيال بشبكة التجارة العالمية السريعة النمو، والمدعومة بأبحاث الإحتيال والنمذجة التنبؤية، وقدرة العملاء على تصميم المنصة وفق احتياجاتهم الخاصة. ونتيجة لذلك، تحظى "فورتر" بثقة أفضل الشركات المدرجة على قائمة "فورتشن 500" لتقديم دقة إستثنائية وتجربة مستخدم أكثر سلاسة ومبيعات متقدمة بتكلفة أقل بكثير. وحازت شركة "فورتر" مؤخراً على لقب الشركة الرائدة في مكافحة الاحتيال في التجارة الإلكترونية من قبل "فروست آند سوليفان".

وتحظى الشركة بدعم رأسمالي تبلغ قيمته 100 مليون دولار من شركات رأس المال الاستثماري من الفئة الأولى بما في ذلك "سيكويا" و"إن إي إيه" و"سيلز فورس".

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي:  https://www.businesswire.com/news/home/20200204005288/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا