أخبار العالم

تقنية التعرف على الوجه من إن إي سي تحصد المرتبة الأولى في اختبارات...

طوكيو-الجمعة 4 أكتوبر 2019 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): أعلنت اليوم شركة "إن إي سي" (المشار إليها فيما يلي بـ "إن إي سي"؛ والمدرجة في بورصة طوكيو تحت الرمز: TOKYO: 6701)، وهي شركة رائدة في مجال تكامل تكنولوجيا المعلومات والشبكات أن تقنيّتها للتعرّف على الوجه قد حقّقت أعلى تصنيف في تقييم دقّة المطابقة خلال اختبار بائع تقنية التعرف على الوجه ("إف آر في تي") لعام 2018 (*1)، الذي يجريه المعهد الوطني للمعايير والتقنية ("إن آي إس تي")، بمعدل خطأ قدره 0.5 في المائة عند تسجيل 12 مليون شخصاً (*2).

هذا وحصدت تقنية "إن إي سي" المرتبة الأولى في اختبارات الدقّة من المعهد الوطني للمعايير والتقنية للمرة الخامسة، بعد احتلالها مركز الصدارة في اختبار التعرف على الوجه في مقاطع الفيديو في عام 2017. وينعكس الأداء العالي الذي يميز تقنية "إن إي سي" في نتائج الاختبار التي جعلت الشركة تتغلب على منافسها الذي حلّ بالمرتبة الثانية بشكل ملحوظ.

وخلال السنوات الأخيرة، ساهمت السهولة المتزايدة لتقنية المصادقة على الهوية باستخدام المقاييس الحيوية، وتحسن الوعي بالمخاطر الأمنية، والتطور الملحوظ في مجال الذكاء الاصطناعي، في دفع الشركات حول العالم إلى البدء في اعتماد تكنولوجيا المصادقة على الهوية باستخدام المقاييس الحيوية. وعلى وجه التحديد، يتوسع استخدام تقنية التعرف على الوجه بسرعة عبر مجموعة واسعة من المجالات في جميع أنحاء العالم. ويتم حالياً استخدام تقنيات التعرف على الوجه في مجالات تتطلب درجة عالية من الموثوقية، والملاءمة، والاستخدام طويل الأمد، مثل التحقق من الهوية والبنية التحتية الوطنية وتسويات المعاملات وإنشاء الحسابات المصرفية والتحقق من جوازات السفر.

وشاركت 49 مؤسسة، بما في ذلك شركات من الولايات المتحدة والصين وروسيا وأوروبا واليابان، في اختبار بائع تقنية التعرف على الوجه التابع للمعهد الوطني للمعايير والتقنية لعام 2018، حيث تم إجراء تقييم دقة التعرف على الوجه. وتعد هذه الاختبارات من أكثر المقاييس صرامة وإنصافاً التي يقوم المعهد الوطني للمعايير والتقنية بتنفيذها حيث يُطلب من كل مؤسسة تقديم البرامج التي تم تطويرها خلال تفس الفترة ليتم تقييمها. ومن خلال إجراء المطابقة متعددة المراحل، تم تحقيق سرعة بحث رائعة تصل إلى 230 مليون مطابقة في الثانية. وبالإضافة إلى ذلك، وبالاستفادة من أساليب التعلم العميق من "إن إي سي" للحد من معدل الخطأ في التعرف على الوجه بشكل كبير، تمكنت "إن إي سي" بدقة من مطابقة الصور لشخص تم التقاط صورته بفارق 10 سنوات مع معدل خطأ كان أقل بأربع مرات من معدل المنافس الحائز على المرتبة الثانية. 

وتهدف "إن إي سي" إلى توسيع نطاق تطبيق هذه التكنولوجيا في المستقبل لتشمل تسوية معاملات المتاجر والخدمات في المرافق العامة، مثل الحافلات والسكك الحديدية والمطارات ومكاتب المدن والمستشفيات؛ والمساعدة في حماية ورعاية الأطفال وكبار السن. واستناداً إلى مبادىء تقنية الذكاء الاصطناعي وحقوق الانسان الخاصة بمجموعة "إن إي سي" التي تم إقرارها في أبريل من هذا العام (*3)، تعطي "إن إي سي" الأولوية القصوى لاعتبارات الخصوصية واحترام حقوق الإنسان عند استخدام الذكاء الاصطناعي وبيانات المقاييس الحيوية. وتهدف "إن إي سي" أيضاً إلى المساهمة في مزيد من التحسينات في قابلية استخدام تقنية التعرف على الهوية باستخدام المقاييس الحيوية وتقنية تحليلات الفيديو، بما في ذلك التعرف على الوجه.

وقال هيتوشي إيماوكا، زميل "إن إي سي" في شركة "إن إي سي" في هذا السياق: "تعتبر محفظة ’إن إي سي‘ من حلول التعرف على الهوية باستخدام المقاييس الحيوية، ’بيو-آي ديوم‘(*4)، والتي تشمل تقنية التعرف على الوجه، بالغة الأهمية بالنسبة للوسائل التي تستخدمها ’إن إي سي‘ للمساعدة على بناء مجتمعات أكثر أماناً وإنتاجية كجزء من ’الابتكار في سلسلة القيمة الخاصة بـ إن إي سي‘. وتسهم هذه التقنيات في خلق قيمة جديدة من خلال مشاركة المعلومات بشأن حالة المجتمعات والأشياء والعمليات عبر سلسلة القيمة بأكملها، وتعتبر مصدراً مفيداً للنمو في خطة الإدارة المتوسطة الأمد لعام 2020 و’المدن الأكثر أماناً من إن إي سي‘ (*5)، والتي تدعم تحقيق مدن آمنة ومأمونة وفعالة ومتساوية".

 

 

 

لمحة شركة "إن إي سي"

للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة "إن إي سي" على الرابط الإلكتروني التالي: http://www.nec.com

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20191002005914/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا