الارشيف / أخبار العالم

دي إكس سي تكنولوجي تعيّن مايك سالفينو رئيساً ورئيساً تنفيذياً لها...

تايسونز، فيرجينيا -الخميس 12 سبتمبر 2019 [ ايتوس واير ]

 (بزنيس واير) – أعلنت اليوم شركة "دي إكس سي تكنولوجي" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز NYSE: DXC) أن مجلس إدارة الشركة انتخب مايك سالفينو رئيساً للشركة ورئيساً تنفيذياً لها، وسيتولى مهامه اعتباراً من اليوم.

ويأتي سالفينو خلفاً لمايك لوري الذي شغل منصب رئيس "دي إكس سي" ورئيس مجلس إدارتها والرئيس التنفيذي لها منذ تأسيس الشركة في عام 2017. وأعلن لوري عن تقاعده من منصبي الرئيس والرئيس التنفيذي، وعن نيته التقاعد من منصب رئيس مجلس إدارة "دي إكس سي" في 31 ديسمبر 2019.

وقال مانوج بيه سينغ، رئيس لجنة الترشيح في مجلس الإدارة بهذا الخصوص: "يعدّ مايك سالفينو، الذي التحق بمجلس إدارة ’دي إكس سي‘ في مايو 2019 قائداً يحظى بالتقدير في قطاع خدمات تكنولوجيا المعلومات، ويتمتع بخبرة تزيد عن 30 عاماً وبسجل قوي حافل بالإنجازات في بناء أعمال مربحة قدمت القيمة للعملاء وللمساهمين".

وكان لوري ومجلس إدارة "دي إكس سي" قد بدأوا بمناقشة مسألة الخلافة والتقاعد المخطط له قبل سنة. وبدعمٍ من لوري، بدأ المجلس عملية تحديد وتوظيف من سيخلفه.

وقال سينغ في معرض تعليقه على الموضوع: "نودّ أن نشكر مايك لوري على توجيه ’دي إكس سي‘ نحو تحقيق اندماجٍ ناجح وخلال المرحلة الأولية من تحولها. وقد أصبحت ’دي إكس سي‘ في عهده الشركة المستقلة الرائدة عالمياً في مجال خدمات تكنولوجيا المعلومات المتكاملة، حيث تمكن من بناء قدرات رقمية هامة لمساعدة ’دي إكس سي‘ على تنفيذ استراتيجيتها. ونتطلع إلى استمرار قيادته خلال هذه المرحلة الانتقالية الهامة."

وكان سالفينو قد تولى في الفترة الأخيرة منصب المدير الإداري لـ"كاريك كابيتال بارتنرز"، وهي شركة أسهم خاصة تركز على قطاع التكنولوجيا، حيث تخصص في الخدمات المدعومة بالتكنولوجيا، بما في ذلك تلزيم العمل إلى جهاتٍ ثالثة ("بي بيه أو") والأمن والتعلّم الآلي.

وقبل انضمامه إلى "كاريك"، عمل سالفينو لمدة سبع سنوات رئيساً تنفيذيّاً للمجموعة في "أكسنتشور أوبريشنز"، وهي إحدى الشركات الخمس التابعة لـ"أكسنتشور" حيث كان عضواً في لجنة الإدارة العالمية. وقاد سالفينو أعمال العمليات العالمية للشركة التي تصل إلى 100 ألف شخص، وطور الأعمال بنسبة 20 بالمائة خلال السنة الأخيرة من عمله في "أكسنتشور" التي غادرها عام 2016 بعد 22 عاماً قضاها في الشركة  لينضم إلى "كاريك".

وقال لوري بهذا الصدد: "يشكل مايك سالفينو الخيار المثالي لقيادة ’دي إكس سي‘ نحو المرحلة التالية من النمو. فهو قائد مشهود له يتمتع بسجل قوي حافل بالإنجازات التي تدل على نجاحه في إدارة الأعمال وبناء علاقات ثقة مع العملاء وخلق بيئةٍ مؤاتية للتطور وتنمية المواهب."

وتابع لوري حديثه قائلاً: "لقد حظيت بشرف العمل رئيساً تنفيذيّاً في الفترة التي قمنا فيها بإعادة تموضع ’دي سي إكس‘ للتركيز على التحول الرقمي وخدمة عملائنا على الوجه الأفضل". وأضاف: "تعدّ ’دي سي إكس‘ شركة عالمية المستوى تأسست على يد قادة وموظفين رائعين. وأنا فخور بكل ما أنجزناه."

من جهته قال مايك سالفينو معلقاً على الموضوع: "تتمتع ’دي سي إكس‘ بحافظة عملاء تُحسَد عليها وشراكات راسخة في القطاع وفريق عالمي موهوب. وإنني متشوّق للاستفادة من هذه القوى ومن أساليبي التشغيلية المشهود لها لتسريع تنفيذ استراتيجيتنا في النمو".

المؤتمر الهاتفي والبث الشبكي اليوم عند الساعة  5:30 مساءً بالتوقيت الشرقي

ستعقد الإدارة العليا لشركة "دي إكس سي تكنولوجي" مؤتمراً هاتفياً وبثاً شبكياً اليوم في تمام الساعة 5:30 مساءً بالتوقيت الشرقي. يُمكن للمتصلين المحليين المشاركة من خلال الاتصال بالرقم: 18885998686+. بينما على المتصلين المقيمين خارج الولايات المتحدة الأمريكية الاتصال بالرقم 19294770448+. وتم تخصيص رمز الدخول التالي: 9836136 لجميع المشاركين. ستتوفر نسخة صوتية من البث الشبكي إلى جانب كافة شرائح العروض التقديمية على الموقع الإلكتروني الخاص بعلاقات المستثمرين لدى شركة "دي إكس سي تكنولوجي". 

كما ستتوفر إعادة بث المؤتمر الهاتفي بعد ساعتين تقريباً من اختتامه وحتى 18 سبتمبر 2019، علماً أن رقم الاتصال الخاص بالإعادة هو 18882031112+ للمتصلين من داخل الولايات المتحدة و 17194570820+ للمتصلين المقيمين خارج الولايات المتحدة، ورمز الدخول الخاص بالإعادة هو: 9836136. وسيتم نشر نص المؤتمر الهاتفي على الموقع الإلكتروني الخاص بعلاقات المستثمرين لدى شركة "دي إكس سي تكنولوجي". 

لمحة عن "دي إكس سي تكنولوجي"

تقوم شركة "دي إكس سي تكنولوجي" بصفتها شركة مستقلة رائدة عالمياً في مجال خدمات تكنولوجيا المعلومات المتكاملة، بإدارة وتحديث الأنظمة الهامة لعمل المؤسسات، دامجةً إياها مع حلول رقمية تؤدي إلى تحقيق نتائج أفضل في مجال الأعمال. وتساهم المواهب التي تتمتع بها الشركة وقدرتها على الوصول عالمياً والمنصات المبتكرة والاستقلالية التي تتمتع بها في مجال التكنولوجيا والشبكة الواسعة من الشركاء في تمكين أكثر من ستة آلاف من العملاء في القطاعين الخاص والعام في 70 بلداً من الازدهار في عالمٍ متغير باستمرار. للحصول على المزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.dxc.technology

تكتسب جميع البيانات الواردة في هذا البيان الصحفي، والتي لا تتعلق بشكل مباشر أو حصري بوقائع تاريخية، صفة "البيانات التطلعية". تمثل هذه البيانات التوقعات والقناعات الحالية، ولا يُمكن إعطاء أيّ ضمانات بأن النتائج الموصوفة في مثل هذه البيانات ستتحقق. وتعد هذه البيانات عرضةً للعديد من الافتراضات والمخاطر والشكوك وغيرها من العوامل التي قد تسبب اختلاف النتائج الفعلية بشكل مادي عن تلك الموصوفة في هذه البيانات، حيث أن العديد من هذه العوامل يقع خارج سيطرتنا. للاطلاع على توصيف خطي لهذه العوامل، يُمكنكم مراجعة القسم تحت عنوان "عوامل الخطر" في التقرير السنوي الذي قدّمته شركة "دي إكس سي" وفقاً للنموذج "10-كي" للسنة المالية المنتهية في 31 مارس 2019، وأي تحديث للمعلومات التي ستقدم في الوثائق اللاحقة المودعة لدى هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية، بما فيها التقرير الفصلي القادم الذي ستقدمه "دي إكس سي" وفقاً للنموذج "10-كيو" للفترة الربعية المنتهية في 20 يونيو 2019. ولا يُمكن إعطاء أيّ ضمانات بأن أي هدف أو خطة محددة في أية بيانات تطلعية قد تتحقق أو ستتحقق، ونحذر القراء من مغبة الإفراط في التعويل على هذه البيانات التي تعبر فقط عن الفترة المنتهية في التاريخ الذي قدّمت فيه البيانات. ولا تتحمل الشركة مسؤولية أي التزام أو واجب بتحديث هذه البيانات التطلعية إو إصدار أية مراجعات لها أو الإبلاغ عن أية أحداث أو ظروف قد تطرأ بعد تاريخ إصدار هذا البيان الصحفي أو التعبير عن وقوع أية أحداث غير متوقعة باستثناء ما تقتضيه القوانين المعمول بها.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20190911005699/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا