الارشيف / أخبار العالم

مجموعة أبتوروم تعلن عن تطوير عقار محتمل قائم على المايكروبيومات...

نيويورك -الاثنين 9 سبتمبر 2019 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): أعلنت مجموعة "أبتوروم" المحدودة (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: NASDAQ: APM) (مجموعة أبتوروم")، وهي شركة متخصصة في قطاع العلاجات الصيدلانية الحيوية تركّز على تطوير علاجات جديدة لتلبية الاحتياجات الدوائية غير المُلبّاة عالمياً، عن تطوير عقارين محتملين للمراحل ما قبل السريرية لعلاج السمنة وأورام الخلايا البدائية العصبية، على التوالي.

لمحة عن عقار "سي إل إس 1": علاج السمنة باستخدام نمذجة الإشارات الكيميائية ذات الصلة بالمايكروبيوتا في الأمعاء

واستناداً إلى منصة نمذجة المايكروبيوتا التي أُعلن عنها مؤخراً والتي تُديرها شركة "كلايفز لايف ساينسز المحدودة" الفرعية والمملوكة بالكامل من قِبَلِ مجموعة أبتوروم"، بدأنا بتطوير عقار الجزيء الضخم المُحتمل "سي إل إس-1" في المراحل ما قبل السريرية لعلاج السمنة. ويخضع "سي إل إس-1" لعمليات تحسين رئيسية ويُتوقع أن يتقدم إلى مرحلة تمكين العقاقير التجريبية الجديدة في عام 2020.

وعلى الرغم من استمرار تصاعد مشكلة السمنة عالمياً، إلّا أنّه لا يوجد علاج مثالي حالياً لهذا الحالة1. وبالنسبة لمعظم المرضى الذين يُعانون من السمنة، غالباً ما تكون نسب الفشل مرتفعةً على المدى البعيد2 للعلاجات الطبية التقليدية (أي الأنظمة الغذائية والتمارين الرياضية والاستشارات السلوكية). ونُؤمن أن العلاجات الدوائية الحالية تتمتّع بفعالية محدودة وتصاحبها مشاكل كبيرة فيما يتعلّق بالسلامة، الأمر الذي سيوفر فرصة غير محدودة في السوق لعقار "سي إل إس-1".

ومن المعروف أنّ الإشارات الكيميائية للمايكروبيوتا في الأمعاء تُعتبر أحد المُسبِّبات الرئيسية للسمنة1. ويعتبر "سي إل إس-1" عقاراً غير قابل للامتصاص يتمّ تناوله عن طريق الفم ويتكون من جزيئات ضخمة تقوم بنمذجة المُستَقلَب الذي تفرزه المايكروبيوتا في الأمعاء بتقارب وتخصيصٍ عاليين. وبهذه الطريقة، نؤمن أنّه يُمكن تثبيط امتصاص هذا المُستَقلَب المُحدد المرتبط بالسمنة.

وتعمل مجموعة أبتوروم" أيضاً على مؤشرين إضافيين قائمين على نمذجة المايكروبيوتا استناداً إلى الإشارات الكيميائية باستخدام تكنولوجيا الجزئيات الضخمة المذكورة أعلاه. ونؤمن أنّ هذه التكنولوجيا تتمتّع بقدرة عالية على التوسّع ونأمل إصدار المزيد من التصريحات ذات الصلة بجهودنا في الوقت المناسب.

لمحة عن "إس إيه سي تي-1": العقار المحتمل المستخدم لأغراض أخرى لعلاج ورم الخلايا البدائية العصبية

استناداً إلى المنصة الحاسوبية لاكتشاف الأدوية التي أُعلن عنها مؤخراً والتي تُديرها شركة "سمارت فارما جروب" الفرعية المملكة بالكامل، أكملت مجموعة "أبتوروم" فحصاً حاسوبياً لنحو 1,615 عقار مُسوَّقاً مقابل 3 بروتينات مُستهدفة علاجية مُوجّهة لعلاج سوء تشخيص ورم الخلايا البدائية العصبية، وهو أحد أنواع السرطان التي تصيب الأطفال وتتشكل في أنواع معينة من الأنسجة العصبية، وغالباً في الغدد الكظرية، وكذلك في العمود الفقري أو الصدر أو البطن أو الرقبة، خاصةً عند الأطفال3. بالنسبة للمجموعة عالية الخطورة، يبلغ معدل البقاء على قيد الحياة لمدة 5 أعوام في هذه الحالة نحو 40-50 في المائة بحسب ملاحظات الجمعيَّة الأمريكيَّة للسرطان4. وحددت مجموعة "أبتوروم" مجموعة من المرشحين لأغراض أخرى وتابعت تقييمهم ضمن نماذج حيوانية قائمة على الخلايا للتحقق من صحة استخدام المرشحين لهذه المؤشرات الجديدة والفعالية المحتملة.

وتعمل مجموعة "أبتوروم" أيضاً على مؤشرين إضافيين بموجب منصة "سمارت-إيه سي تي" لاكتشاف الأدوية وتأمل إصدار المزيد من التصريحات ذات الصلة بأبحاثنا في الوقت المناسب.

لمحة عن مجموعة "أبتوروم" المحدودة

تُعتبر مجموعة "أبتوروم" المحدودة (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: NASDAQ: APM) شركة متخصصة في مجال الصناعات الدوائية تكرّس جهودها لتطوير وتسويق مجموعة واسعة العلاجات الجديدة لتلبية المتطلبات الطبية غير المُلباة. وتواصل مجموعة "أبتوروم" تنفيذ المشاريع العلاجية في مجال الأمراض العصبية والأمراض المُعدية وأمراض الجهاز الهضمي والأورام وغيرها.

للمزيد من المعلومات حول مجموعة "أبتوروم"، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.aptorumgroup.com.

لمحة عن شركة "كلايفز لايف ساينسز المحدودة"

تعتبر "كلايفز لايف ساينسز المحدودة" شركة فرعية متخصّصة بالعلاجات الدوائية مملوكة بالكامل من قِبَلِ مجموعة "أبتوروم". وتركّز "كلايفز" على التطوير السريري للعلاجات الدوائية المحتملة ذات الصلة بأمراض الجهاز الهضمي. وتُركز العلاجات المحتملة قيد المراجعة والتطوير على نمذجة المُستَقلَب الذي تفرزه المايكروبيوتا في الأمعاء، للوقاية من الأمراض أو معالجتها. وتستكشف "كلايفز" أيضاً منصةً لنمذجة المايكروبيومات يُمكنها توليد علاجات محتملة جديدة قابلة للتخصيص تتمتّع بالقدرة على ضبط مستويات المُستَقلَبات في الأمعاء، واحتمالية علاج مجموعة واسعة من الحالات الطبية.

لمحة عن "سمارت فارما جروب"

تضمّ "سمارت فارما جروب" كلّاً من "سمارت فارماسوتيكال ليميتد بارتنرشيب" و"إس إم تي بيه إتش" المحدودة والشركات التابعة لها. ويذكر أن "سمارت فارما جروب" مملوكة بالكامل من قبل مجموعة "أبتوروم". وتركّز "سمارت فارما جروب" على الاستخدام المنهجي للأدوية المعتمدة لأغراض أخرى لعلاج مجموعة واسعة من الأمراض المهملة. وتُجري "سمارت فارما جروب" فحوصات حاسوبية وعمليات تحقق للمراحل ما قبل السريرية في مجال تطوير علاجات محتملة لأغراض أخرى.

للمزيد من المعلومات حول "سمارت فارما جروب"، يًرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.smtph.com.

بيانات تطلعية وإخلاء المسؤولية

يحتوي هذا البيان الصحفي على بيانات ذات صلة بمجموعة "أبتوروم" المحدودة وتوقعاتها وخططها وآفاقها المستقبلية التي تشكّل "بيانات تطلعية" بالمعنى المقصود في قانون إصلاح التقاضي الخاص للأوراق المالية لعام 1995. ولهذا الغرض، يمكن اعتبار أيّة بيانات واردة في هذا البيان الصحفي والتي لا تشكل بيانات حول حقائق تاريخيّة على أنها بيانات تطلعيّة. في بعض الحالات، يمكن تحديد البيانات التطلعية بعبارات مثل "قد"، "يجب"، "نتوقع"، "نخطط"، "نتنبأ"، "يمكن"، "ننوي"، "هدف"، "نتصور"، "نتأمل"، "نعتقد"، "نقدّر"، "نتوقع"، "محتمل"، "أو "نتابع"، أو النسخة السلبيّة لهذه العبارات وتعابير مماثلة. هذا واستندت "أبتوروم" في هذه البيانات التطلعية، التي تتضمن بيانات ذات صلة بالخطوط الزمنية المتوقّعة لتقديم الطلبات والتجارب، إلى حد كبير في توقعاتها وتنبؤاتها الحالية حول الأحداث والاتجاهات المستقبلية التي تعتقد أنها قد تؤثر على أعمالها ووضعها المالي ونتائج عملياتها. وتعتبر هذه البيانات التطلعية صالحةً فقط في تاريخ صدورها، وتخضع لعدد من المخاطر والشكوك والافتراضات بما في ذلك، على سبيل المثال لا الحصر، المخاطر المتعلقة بإدارتها والتغييرات التنظيمية المعلنة، وتقديم الخدمة بشكل متواصل وتوافر الموظفين الرئيسيين، وقدرتها على توسيع تشكيلة منتجاتها من خلال تقديم منتجات إضافية للقطاعات الإستهلاكية الإضافية ونتائج التطوير، واستراتيجيات النمو المتوقعة لمجموعة "أبتوروم المحدودة"، والاتجاهات والتحديات المتوقعة في أعمالها، وتوقعاتها فيما يتعلق بسلسلة التوريد الخاصة بها واستقرارها والمخاطر التي تهددها. ويمكن الاطلاع على هذه البيانات المتضمنة بالتفصيل في تقارير مجموعة "أبتوروم المحدودة" والمقدمة إلى لجنة الأوراق المالية والبورصة الأمريكية، بما في ذلك تلك المودعة وفقاً لنموذج "20-إف" وغيرها من المستندات اللاحقة. ونتيجة لذلك، تُعتبر التوقعات الواردة في هذه البيانات التطلعية عرضةً للتغيير. ولا تتحمل "أبتوروم" مسؤولية تحديث أي بيانات تطلعية واردة في هذا البيان الصحفي، تعكس معلومات جديدة أو أحداث مستقبلية أو خلاف ذلك.

1"بروتين سيل". مايو. 9(5): 397-403

2"أوبيس سيرج". يونيو 2012؛ 22(6)956-66

https://www.cancer.gov/publications/dictionaries/cancer-terms?expand=N3

4يرجى الاطلاع على: https://www.cancer.org/cancer/neuroblastoma/detection-diagnosis-staging/survival-rates.html.

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا