الارشيف / أخبار العالم

الخارجية الليبية تحذر تركيا من أي عمل يهدد سلامة الليبيين في الداخل والخارج

حذرت ​وزارة الخارجية​ الليبية في ​بنغازي​ ​الحكومة التركية​ من أي عمل يهدد سلامة المواطنين الليبيين أو ممتلكاتهم في الداخل والخارج.

وطلبت الخارجية، في بيان لها من ​أنقرة​ "عدم التدخل في الشؤون الداخلية ل​ليبيا​، ووقف دعمها للمليشيات و​الجماعات المسلحة​".

وأكدت الوزارة أن "حرب ليبيا على ​الإرهاب​ ستنتهي لا محالة بفضل بسالة "​الجيش الوطني​ الليبي" بقيادة المشير ​خليفة حفتر​"، مشيرة إلى أن "أبناء ليبيا سيتصالحون من أجل بلادهم دون سجون ودون مليشيات ودون فوضى ​السلاح​ ودون جريمة واتجار بالبشر ودون إرهاب".

ولفتت إلى أن "​تركيا​ وكل من يدعم الخارجين عن القانون والمطلوبين محليا ودوليا سيخسرون كل مصالحهم، ما سيضر بمصالح شعوبها وشركاتها وبالعلاقات الثنائية".

كما طالبت الوزارة المجتمع الدولي بـ"تحمل مسؤولياته والتحقيق في الجرائم التي ترتكبها المليشيات المدعومة من الحكومة التركية خاصة في مدينة "غريان" وقبلها "غرغور" و"الرويمي" و"براك الشاطئ" و"درنة" و"بنغازي" و"بني وليد" و"تازربو" وكافة المدن الليبية".

وأدانت الخارجية الليبية بشدة "بيان الخارجية التركية بشأن مزاعم احتجاز مواطنين أتراك"، متهمة أنقرة بـ"دعم المليشيات المسلحة في الأراضي الليبية".

وشددت الخارجية الليبية على "ضرورة احترام سيادة الدولة الليبية وعدم التدخل في شؤونها الداخلية".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى