تكنولوجيا

تقرير: تفشي كورونا يهدد شحنات آبل من آيفون

أفادت وكالة رويترز اليوم الاثنين بأن شركة (فوكسكون) Foxconn قد تشهد تأثيرًا “كبيرًا” على الإنتاج وتعطلًا في شحنات العملاء من شركة آبل في حال توقف مصنع صيني بسبب تفشي فيروس كورونا إلى أسبوع ثانٍ.

ونقلت الوكالة عن مصدر مطلع أن شركة فوكسكون التايوانية – التي تصنع الهواتف الذكية لشركة آبل وغيرها من العلامات التجارية – قد أوقفت “تقريبًا جميع عمليات الإنتاج في الصين” بعد أن طُلب من الشركات أن تغلق أبوابها حتى 10 شباط/ فبراير الجاري على الأقل، وأضاف المصدر أن تمديد التوقف هذا قد يعطل الشحنات إلى العملاء، بما في ذلك آبل.

وأبلغ المصدر رويترز يوم الاثنين أن شركة فوكسكون شهدت حتى الآن “تأثُّرًا بسيطًا إلى حد ما” من تفشي المرض، إذ إنها تستخدم مصانعها الكائنة في دول مثل فيتنام والهند والمكسيك لسد الفجوة، مضيفًا أن الشركة ستكون قادرة على تعويض التأخير إذا كانت المصانع تعمل ساعات إضافية بعد الحظر.

وطُلب من الشركات في مدينة سوجو الواقعة شرق الصين أن تظل مغلقة حتى 8 شباط/ فبراير الجاري على الأقل، وفي شنغهاي حتى 9 شباط/  فبراير. أما المصانع في مركز دونججوان الصناعي الجنوبية بمقاطعة جوانجدونج الموجهة للتصدير فستظل مغلقة حتى 10 شباط/ فبراير.

ويهدد تفشي فيروس كورونا – الذي أعلنته منظمة الصحة العالمية حالة طوارئ صحية عالمية – بتعطيل مساحات التصنيع الصينية. وقال المصدر: إن التوقف بعد 10 شباط/ فبراير قد يعطل شحنات شركة فوكسكون، مما يسلط الضوء على المخاوف بشأن مراكز الإنتاج في مقاطعة جوانجدونج الجنوبية ومدينة جنججو بمقاطعة خنان، حيث توجد مصانع رئيسية لأجهزة آيفون.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وطلبت شركة فوكسكون من الموظفين والعملاء في مقاطعة خوبي الصينية – التي تعد مركز تفشي المرض – عدم العودة إلى المصانع، وطلبت من العمال الإبلاغ عن حالتهم الصحية إلى المديرين يوميًا، وذلك وفقًا لمذكرة داخلية اطلعت عليها رويترز. وقالت الشركة أيضًا: إن الموظفين الذين يتبعون القواعد سيحصلون على رواتبهم كالمعتاد، وإن الذين يخالفونها سيعاقبون “بشدة”. وقد أطلقت الشركة خطًا ساخنًا لتشجيع الموظفين على الإبلاغ عن مخالفي القواعد، وذلك من خلال منحهم مبلغ 200 يوان (29 دولارًا).

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا