الارشيف / الرياضة

هيومن رايتس.. الحوثيون يرتكبون جرائم حرب وعليهم أن يوقفوا حالا جميع هجماتهم على البنى التحتية المدنية في السعودية

قالت منظمة “هيومن رايتس ووتش” الدولية اليوم الجمعة إن المليشيات الحوثية في اليمن قصفت مطار أبها المدني، ما يشكل انتهاكا لقوانين الحرب.

واعتبرت المنظمة أن القادة الذين يتعمدون إصدار أوامر بشن هجمات عشوائية على أهداف مدنية يرتكبون جرائم حرب.

واضافت المنظمة نقلا عن شبكة إعلامية موالية لمليشيات الحوثيين أن “صاروخ كروز المجنح” أصاب مطار أبها في جنوب السعودية عند الساعة 2:21 بعد منتصف الليل.

وأعلن التحالف بقيادة السعودية عبر “وكالة الأنباء السعودية” أن مقذوفا لم يحدَّد نوعه سقط في 12 يونيو/حزيران على صالة القدوم في مطار أبها وأدى إلى إصابة 26 مدنيا. نُقل ثمانية إلى المستشفى لتلقي العلاج جراء إصابات “متوسطة”. كما أرفقت الوكالة صورا بالبيان تظهر الضرر اللاحق بالمطار.

وقال مايكل بَيج، نائب مديرة قسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش: “على الحوثيين أن يوقفوا حالا جميع هجماتهم على البنى التحتية المدنية في السعودية. فالهجمات غير الشرعية التي يشنها التحالف على اليمن لا تبرر أبدا الهجمات على المدنيين السعوديين”.

نشرت وسائل الإعلام الموالية للحوثيين أن هؤلاء أطلقوا صاروخ كروز استهدف برج مراقبة المطار، ما يشي بأن العمل كان متعمدا. وأضاف متحدث باسم الحوثيين أن قصف مطار أبها أتى استكمالا للهجمات الأخيرة في محيط قاعدة الملك خالد الجوية ومطار جيزان.

الغارة على مطار أبها هي آخر الهجمات الحوثية على السعودية منذ بداية الحرب بين التحالف بقيادة السعودية والحوثيين في اليمن. وغالبا ما يطلق الحوثيون الصواريخ على المناطق المأهولة في السعودية. استخدموا في أغلب هذه الهجمات صواريخ باليستية كانت تعترضها الدفاعات الجوية السعودية. وكانت الهجمات السابقة تؤدي إلى إصابات وضحايا بسبب تساقط قطع الصواريخ، منها وفاة رجل مصري وإصابة رجلين آخرين في الرياض بجروح في 25 مارس/آذار 2018؛ ووفاة رجل سعودي في محافظة جيزان الجنوبية في 28 أبريل/نيسان 2018؛ ووفاة رجل سعودي آخر وإصابة 11 بجروح في 8 أغسطس/آب 2018 في جيزان.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى